زوجان يوثقان ذكرياتهما في السفر بتصاميم مطرزة

صورة

مثلما يُبدع الشاعر قصائد في مدح المدن الجديدة، وكما يعزف الموسيقي لحناً في أرجاء الأماكن والممرات إبان عبوره، قرر زوجان غير عاديين توثيق رحلاتهما عبر البسيطة، باستخدام شغفهما الذي تشاركاه في استخدام الخيط والإبرة، ليطرزا ويعكسا الدهشة الأولى المرتبطة بزيارة مدنٍ قصيّة وجديدة.

تشارلز هنري وإيلين بترونيلا ليسا شركاء في الحياة وحسب بل في الفن أيضاً! فقد قررا السفر معاً في جميع أنحاء أوروبا لابتداع تصاميم تطريز ساحرة مستوحاة من الهندسة المعمارية للمدن الأوروبية، وكذلك خلق ذكرياتهما معاً عبر رسم خط سير لرحلاتٍ ومدن ومعالم مختلفة يجوبانها سوياً.

وبالحديث عن الشراكة، فلكل منهما دوره الخاص، إذ تركز إيلين على تفاصيل المباني والعناصر الحضرية، أما تشارلز فيهتم بلون الخيوط والتصاميم، بدءاً من القنوات والأنهار المائية ووصولاً إلى المنازل الدنماركية المتراصة، والشوارع البوهيمية بمدينة باريس، يستعيد الزوجان الفنان مناظر المدينة الجميلة ومشاهد أخرى تبثها تفاصيل الأمكنة على تصاميمهم المسجاة بخيطٍ وإبرة، في غرز نابضة بالحياة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات