الشمس «صخرة» بلورية بعد 10 مليارات عام

توقع علماء أن تتحول الشمس إلى صخرة بلورية وتموت كلياً بعد مرور 10 مليارات عام. ونقلت مجلة الطبيعة عن علماء فلك أن أول دليل مباشر على ذلك هو أن النجوم الأقزام البيضاء تتحول إلى صخور بلورية عندما ينفد منها الوقود النووي وتبدأ في البرودة وفقدان حرارتها. استخدم العلماء التلسكوب جايا الفضائي لرؤية 15 ألف نجم على مسافة 300 سنة ضوئية من الأرض. ووجد العلماء عدداً كبيراً من النجوم التي تظهر عليها أعراض تشير إلى أنه بردت وفقدت حرارتها وتتحول إلى صخور. وقال الدكتور بار ايمانويل تريمبلي من جامعة وارويك - قسم الفيزياء إن تلك الملاحظات أثبتت صحة نظرية عمرها 50 عاماً. وأضاف الدكتور إن هذا أول دليل مباشر على أن النجوم البيضاء تتحول إلى بلورات كريستالية أو تتحول من الحالة السائلة إلى الصلبة. وأوضح أن علماء آخرين أوصوا من 50 عاماً أن نلاحظ ونراقب النجوم الأقزام البيضاء عند مراحل معينة من الألوان والسطوع بفعل التبلر، وقد لاحظنا ذلك بالفعل الآن فقط.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات