«المتحف المصري» يستقبل 559 قطعة أثرية

استقبل المتحف المصري الكبير بميدان الرماية، أمس، 559 قطعة أثرية مصرية من بينها 12 قطعة خشبية من أخشاب مركب خوفو الثانية من منطقة أهرامات الجيزة، جنوب غرب القاهرة، والقطع الأخرى قادمة من المتحف المصري بالتحرير، بوسط القاهرة، وذلك وسط إجراءات أمنية مشددة.

وأوضح الدكتور طارق توفيق المشرف العام على المتحف المصري الكبير، أن القطع القادمة من المتحف المصري بالتحرير ترجع إلى عصري الدولة القديمة و الدولة الحديثة.

ومن أبرز هذه القطع، تمثالان من الديوريت للملك منكاورع من الأسرة الرابعة، ومجموعة من التماثيل متميزة الصنع. وهي عبارة عن تماثيل مصنوعة من الحجر الجيري الملون، ومجموعة متميزة من طائر الايبس بداخلها مومياوات محنطة ترجع إلى عصر الدولة الحديثة.

ومن جانبه، قال عيسي زيدان مدير عام الترميم الأولي ونقل الآثار بالمتحف المصري الكبير، إن فريق العمل قام باتباع كل الوسائل العلمية من أعمال الترميم الأولى والتوثيق للقطع قبل عملية النقل.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات