اكتشاف مجموعة جديدة من القطع الأثرية في أم القيوين

اختتمت البعثة الفرنسية مشروع التنقيب عن الآثار في إمارة أم القيوين للموسم الحالي بفتح مجسات اختبارية في 8 مواقع أثرية جديدة بالتعاون والتنسيق مع دائرة السياحة والآثار بأم القيوين حيث نتج عن التنقيبات اكتشاف مجموعة من القطع الاثرية.

وقالت علياء الغفلي مدير عام دائرة السياحة والآثار بأم القيوين أن هذه التنقيبات الجديدة تعد إضافة مميزة لخارطة أم القيوين الأثرية حيث تم إرسال عينات من الرمال والأصداف إلى مختبر جامعة السوربون بفرنسا لعمل /تحليل الكربون 15 /وتحديد التواريخ الدقيقة للمواقع.

وأوضحت رانيا حسين قنومة رئيسة قسم الآثار بالدائرة أن جميع المواقع تعود إلى العصر الحجري و تم العثور على مجموعات من كسر الصوان وفخار العبيد ..مؤكدة حرص الدائرة على ربط مواقع العصر الحجري ببعضهم والمقارنة بينهم حتى يتم تحديد صورة تخيلية أكثر وضوحاً عن مجتمعات استيطان العصر الحجري الحديث.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات