مخالفة سرعة تحوّل شرطياً إلى قابلة توليد - البيان

مخالفة سرعة تحوّل شرطياً إلى قابلة توليد

ببرودة الشرطي المتحمّس لتحرير مخالفة سُرعة، وضع الرقيب برايان ماينارد قفازيه وأحضر غطاءً من سيارته محوّلاً الشاحنة المنطلقة بسرعة 85 على الطريق السريع في نورث كارولينا لغرفة ولادة أبصرت فيها الطفلة هالين نور الحياة، وجعلت الشرطي برايان يقول:" شهدت، على امتداد سنوات خدمتي في دائرة الشرطة، الكثير من الوفيات. وما من شك أن تمكّني من لعب دورٍ في عملية بث الحياة تجربة مذهلة تماماً".

سرعان ما أدرك الرقيب ماينارد، أثناء قيامه بواجباته كشرطي أن السبب الذي جعل جيمي بايكر يقود بسرعة جنونية على طريق نورث كارولينا السريع حالة طارئة. وقد نقل برايان متحدثاً لموقع "آي تي في" الإخباري الحدث قائلاً:" حين أوقفت سيارتي، خرج من شاحنته الصغيرة يصرخ بأن زوجته في حالة ولادة وأنه يحاول إيصالها للمستشفى حالاً".

 وصرخت لورا، الزوجة المتألمة قائلةً: " أشعر بالطفل قد خرج ولابدّ من أن تساعدني". وبما أن الوقت لم يكن مسعفاً بما يكفي لإيصال لورا للمستشفى جعل برايان من قارعة الطريق السريع غرفة عمليات، وسبقت الطفلة هالين وصول سيارة الإسعاف بأن أتت إلى الحياة بصحة تامة، ونقلت لتتعافى هي وأمها إلى المستشفى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات