تسلّق الهيمالايا وحده وبلا حبال - البيان

تسلّق الهيمالايا وحده وبلا حبال

أكمل مُتسلّق الجبال النمساوي ديفيد لاما، مغامرة مذهلة لتسلّق جبل «لوناج ري» أحد جبال الهيمالايا بمفرده.

وأصبح لاما أول شخص يتسلّق الجبل البالغ طوله 6907 أمتار، وهو أحد أعلى القمم التي لم يسبق أن تسلّقها أحد في نيبال.

وتكبّد المغامر (28 عاماً) مشقة التسلّق في درجات حرارة تقل عن 30 درجة مئوية، وسط رياح تبلغ سرعتها 80 كيلومتراً في الساعة على مدى المغامرة التي استمرت 3 أيام. وهذه هي المرة 4 التي يحاول فيها لاما تسلّق جبل «لوناج ري»، والمرة 2 التي يحاول فيها تسلّقه بمفرده.

وخلال محاولاته السابقة الفاشلة، اضطر لاما للانسحاب بعدما كانت تفصله عن قمة الجبل مسافة 250 متراً فقط، بسبب الإرهاق، كما عانى رفيقه في أول محاولتين، الأميركي كونراد أنكر، من أزمة قلبية بعد تسلّقهما 6 آلاف متر.

ونجا أنكر من الأزمة القلبية، لكنه قرر عدم الاشتراك مع لاما مرة أخرى في محاولاته لتسلّق الجبل، بسبب حالته الصحية.

والمدهش هذه المرة أن لاما قام بكثير من عمليات التسلّق دون استخدام أي حبال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات