«الحِيا».. رحمات تتنزل - البيان

«الحِيا».. رحمات تتنزل

الغيث رحمة، وهطوله داعٍ للاستبشار برحمة رب العالمين التي تنزّلت على هيئة قطرات تُحيي الأرض بعد موتها، ومن عادة أهل الإمارات الطيبين التباشر بالغيث والمباركة بهطوله، ويتبدى ذلك في فرحة الأطفال وخروج المواطنين إلى الطبيعة، ليستمتعوا بالأمطار فهي «حِيا» كما يُطلقون عليها وهي حياة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات