عائلة بريطانية تستقبل مولودها الـ21

عززت عائلة رادفورد انفرادها بلقب أكبر عائلة في بريطانيا من حيث عدد أفراد الأسرة، وذلك بعد أن استقبلت هذا الأسبوع العضو رقم 21 في ترتيب الأبناء والبنات بالعائلة، وهي أنثى.

وتقول الأم، سو رادفورد، 43 عاماً، التي أطلق عليها وصف «الأم الخارقة»: إن منزلها في مقاطعة «لانكشر» البريطانية، صار مركزاً للرعاية الصحية مخصصاً للعناية بالرضيعة «بوني راي». الطريف أن الأب، نويل رادفورد قال: «كنت أنوي أنا وسو الاكتفاء بثلاثة أطفال فقط، وانتهى بنا الحال إلى 21 طفلاً!».

تعليقات

تعليقات