Ⅶ حديث الروح

هلّ الهلال فكيف ضل الساري

وعلامَ تبقى حيرة المحتارِ

ضحك الطريق لسالكيه فقل لمن

يلوي خطاه عن الطريق حذارِ

وتنفس الصبح الوضيء فلا تسل

عن فرحة الأغصان والأشجارِ

غنّت بواكير الصباح فحرّكت

شجو الطيور ولهفة الأزهارِ

هلّ الهلال فلا العيون ترددت

فيما رأته ولا العقول تماري

والجاهلية قد بنت أسوارها

دون الهدى فانظر إلى الأسوارِ

أوما ترى البطحاء تفتح قلبها

فرحاً بمقدم سيد الأبرارِ

عطشى يلمّضها الحنين ولم تزل

تهفو إلى غيث الهدى المدرارِ

ماذا ترى الصحراء في جنح الدجى

هي لا ترى إلا الضياء الساري

عبد الرحمن العشماوي

شاعر سعودي معاصر

تعليقات

تعليقات