سباق الحمام الزاجل ليس تراثاً ألمانياً

حذر نشطاء بحماية الحيوان في ألمانيا من اعتبار رياضة سباق الحمام الزاجل إرثاً ثقافياً قومياً.وقالت دينسه آبه، مسؤولة قسم حماية الأجناس الحية في الرابطة الألمانية لحماية الحيوان في مدينة بون، إن عدداً لا يُحصى من الحمام الزاجل يُستغل للمشاركة في المسابقات، ما يؤدي لإصابة الكثير من هذه الحيوانات وربما نفوقها،.

وحذرت آبه من «تشجيع هذه الممارسات المنافية لحماية الحيوان يأتي ذلك كرد فعل على إعلان اتحاد مربي الحمام الزاجل في ألمانيا سعيه للحصول على اعتراف رسمي لهذه الرياضة كإرث ثقافي غير مادي.

تعليقات

تعليقات