دبي تختبر «الدرون المائي» لتنظيف الشواطئ

تشهد دبي الآن تطبيقاً جديداً لطائرات «الدرونز»، ليس في طبيعة الاستعمال فحسب هذه المرة، وإنما أيضاً في تصميم «الدرون»، فالدرون هذه المرة عائم وليس طائراً!!

فبحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، طوّرت إحدى الشركات الهولندية تقنية جديدة لتنظيف الشواطئ من النفايات، فابتكرت «درون» يطفو على سطح المياه حيث يلتهم كل ما هو عالق بها من مخلفات، فقد أطلقت الشركة على الابتكار «وست شارك»، لأن الجهاز الجديد يلتهم المخلفات كما تفعل سمكة القرش مع فريستها.

كما يطلق البعض على الاختراع الجديد اسم «وول ئي المائي»، تَنَدّراً بشخصية «وول ئي»، الروبوت الشهير الذي ينظف الأرض من النفايات، الذي ظهر في فيلم تحريك من نوعية الخيال العلمي أُنتِجَ منذ 10 سنوات وحقق نجاحاً كبيراً.

اختبرت الشركة المتخصصة في التقنيات التي تهدف إلى الحفاظ على البيئة ابتكارها الجديد في موطنها، هولندا، والآن اختارت الشركة أن تجري تجربة نهائية لـ«وست شارك» في دبي، وتحديداً في شاطئ «مرسى دبي»، توطئة لطرح الجهاز الجديد تجارياً بصفة رسمية، ويستطيع «وست شارك» السباحة بصفة مستمرة لمدة 16 ساعة متواصلة بعد آخر شحن، ويمكنه خلال هذه الفترة التهام 1100 رطل من القمامة.

ولا يستثني «الدرون» المائي أي نوع من أنواع النفايات، فهو يلتهم البلاستيك، والأوراق، وبقايا المواد الغذائية، والنباتات العالقة على سطح الماء، وغيرها، كما يستطيع الوصول إلى النفايات المترسبة حتى عمق 1 قدم أسفل سطح الماء، ومن الممكن توجيه «وست شارك» باستخدام تطبيق عبر جهاز «آيباد» اللوحي، كما يمكن رصد حركته باستخدام شارات نظام «GPS».

تعليقات

تعليقات