الحليب يفاقم أعراض الزكام

اعتقد الناس لقرون عدة، أن أعراض الرشح والزكام تزداد سوءاً إذا تم معها شرب الحليب أو تناول مشتقات الألبان، ومع ذلك، فإنه على الرغم من هذا الاعتقاد، لم تكن هناك أي أدلة علمية تدعمه، ولكن بحسب «ديلي ميل» فقد أظهرت الأبحاث الحديثة التي أجراها أطباء في مستشفى «ليستر» البريطاني، ولأول مرة، أن شرب الحليب يزيد الأعراض سوءاً، خاصة لدى المرضى الذين لديهم بالفعل إفرازات مخاطية مفرطة.

والمعروف أن وجود الكثير من السوائل المخاطية، الناجمة عادة عن العدوى المرضية أو الحساسية، يمكن أن تؤدي إلى تساقطها باستمرار خلف الحلق «وهي الظاهرة المعروفة باسم التنقيط بعد الأنفي». وهذه السوائل الزائدة يمكن أن تؤدي إلى السعال والتهاب في الحلق وصوت أجش.

 

تعليقات

تعليقات