الإسبان يتراشقون بالطماطم في مهرجان توماتينا

تبادل آلاف المحتفلين، أمس، رشق بعضهم البعض، بنحو 145 طناً من ثمار الطماطم (البندورة)، احتفالاً بمهرجان (توماتينا) السنوي الذي تستضيفه بلدة بونيول بشرقي إسبانيا، وكانت حرب الطماطم الشعواء قد بدأت بإطلاق المفرقعات، ولتعبر بعدها 6 شاحنات محملة بالطماطم الناضجة، الشارع الرئيس في البلدة الصغيرة، لإمداد رواد المهرجان بـ «الذخيرة»، وارتدى بعض المشاركين نظارات شمسية أو نظارات واقية لحماية أعينهم. ويرجع أصل مهرجان (توماتينا) إلى شجار عفوي بين قرويين عام 1945،علماً بأنه تم حظر المهرجان الذي يجذب الآن حشوداً كبيرة من السكان والسياح، لفترة في الخمسينات في ذروة حكم الجنرال فرانثيسكو فرانكو.

تعليقات

تعليقات