اكتشفت لغز سرقة قبل الشرطة

الكاميرات التقطت صورة اللص وهو يحوم حول المنزل | من المصدر

تحولت شابة بريطانية تدعى، زوو بلودورث، إلى ضابط مباحث، بعد أن استطاعت بذكائها اكتشاف شخصية اللص الذي سطا على منزلها، قبل الشرطة. وكان اللص قد سرق 7 آلاف جنيه استرليني ومجوهرات، وتبين لها بعد التحري أن اللص هو جارها، روس بيترز، 41 عاماً.

وذكرت صحيفة «ذي صن» البريطانية أن بلودورث، 32 عاماً، والتي تعمل مدرسة، وتعيش في مقاطعة «بيدفوردشاير»، عادت يوماً إلى منزلها لتكتشف السرقة، وأن الجاني اقتحم المنزل بعد تحطيم النافذة. وقالت الصحيفة إن بلودورث عادت إلى كاميرات المراقبة بمنزلها فرأت جسد السارق فقط، من دون تبيان ملامح وجهه، إلا أنها لاحظت أنه كان يرتدي سترة داكنة.

ولجأت بلودورث إلى جيرانها لمساعدتها في حل لغز الجريمة، فتوجهت إلى بيترز، فرأته مرتدياً سترة اللص نفسها، فأيقنت أنه هو. وقالت: «لم أبَيٍن له أنني أدركت أنه السارق، فهو شخص خطر»، وبادرت إلى الاتصال بالشرطة التي اعتقلت بيترز.

 

تعليقات

تعليقات