إيستيل في أول يوم دراسي لها

وصلت الأميرة السويدية، إيستيل، أمس، إلى مدرستها، في أول يوم دراسي لها هناك، برفقة والديها - ولية العهد الأميرة فيكتوريا، والأمير دانيال، ومن المقرر أن تقضي الأميرة البالغة من العمر ست سنوات، فترة التعليم قبل المدرسي (الروضة)، في «كامبس مانيلا»، وهي مدرسة ابتدائية وثانوية تديرها مؤسسة خاصة.

وقد تم افتتاح المدرسة في عام 2013، وهي تقع في جزيرة دجورجاردن، بالقرب من الواجهة البحرية لستوكهولم. وقامت الأميرة بتحية بعض زميلاتها الجدد، قبل أن تستقل مع والديها قطاراً ذا عربات صغيرة، تنقل بهم لمشاهدة مباني المدرسة.

ويشار إلى أن إيستيل هي الثانية في ترتيب ولاية العرش. وكانت والدتها، فيكتوريا، دخلت المدرسة قبل 34 عاماً بالضبط.

تعليقات

تعليقات