ملابس ذكية قادرة على التواصل مع أجهزة أخرى

تمكن علماء أميركيون أخيراً، من دمج أجهزة إلكترونية داخل نوع من الأقمشة الناعمة، متيحين المجال أمام إمكانية إنتاج ملابس قادرة على التواصل مع أجهزة أخرى.

وأفاد موقع «ساينس ديلي» أن العلماء في معهد ماساشوستس للتكنولوجيا، قاموا عبر جهد مشترك بين القطاعين الصناعي والحكومي، بإنتاج ألياف تحوي إلكترونيات شديدة المرونة، ثم نسجوها كونها أقمشة ناعمة، ومن ثم حولوها إلى ألبسة قابلة للارتداء.

وقام الباحثون في المعهد مع مجموعة «الأقمشة الوظيفية» المتطورة الأميركية «أيه إف إف أو إيه»، وهي شراكة من القطاعين الخاص والعام، بتضمين أشباه موصلات إلكترونية بصرية عالية السرعة، بما في ذلك صمامات ثنائية باعثة للضوء، داخل الألياف التي تم نسجها كونها أقمشة ناعمة يمكن غسلها وتحويلها إلى أنظمة تواصل

تعليقات

تعليقات