ثريان هنديان يتبرعان بنصف ثروتيهما للأعمال الخيرية

تبرّع المليارديران الهنديان المقيمان في الإمارات، د. بي آر شيتي، ود. شمشير فاياليل، بنصف ثروتيهما للأعمال الخيرية، بحسب ما أعلنت شبكة «إم إس إن» على موقعها الشبكي أخيراً.

ويبلغ شيتي من العمر 76 عاماً، وتبلغ القيمة الإجمالية لثروته 3.6 مليارات دولار، وهو مؤسس ورئيس مجموعة «إن إم سي» للرعاية الصحية، التي يقع مقرها الرئيس في أبوظبي، فضلاً عن كونه رئيس شركة «الإمارات العربية المتحدة للصرافة»، بينما يبلغ فاياليل من العمر 41 عاماً، وتبلغ القيمة الإجمالية لثروته 1.5 مليار دولار، وهو المؤسس والعضو المنتدب لمجموعة «في بي إس» للرعاية الصحية، التي تدير مستشفيات وعيادات في دول مجلس التعاون الخليجي.

وقال شيتي في الخطاب الذي تعهّد فيه بالتبرع: «حينما تكون قادراً على مساعدة الآخرين، لكنّك تختار ألّا تفعل، فأنت بذلك ترتكب جريمة»، في حين قال فاياليل في خطاب التعهد الخاص به: «نؤمن دوماً بأن عمل الخير عمل تجاري مربح أيضاً. فعلى نطاق ضيق، يعتبر عمل الخير وسيلتنا للإعراب عن شكرنا للفرص التي أتيحت لنا، والنجاحات التي حققناها طوال حياتنا».

ومن الجدير بالذكر أن شيتي وفاياليل قد وقّعا خطابي التعهّد على غرار الملياردير الأميركي الشهير بيل غيتس، الذي تبرع العام الماضي بمبلغ 4.6 مليارات دولار، ما يعادل 5 % من ثروته.

تعليقات

تعليقات