طبق طائر في مثلث برمودا

توقعات ان يذهل الاكتشاف العالم | من المصدر

حقق أحد الباحثين عن الكنوز في قناة «ديسكوفري» اكتشافا مذهلا في أعماق مثلث برمودا أثناء تصوير الحلقة السابعة من «كنوز كوبر»، يمكن أن يقدم أول دليل على وجود مخلوقات فضائية زارت الأرض قبل مئات السنين.

وذكرت «ديلي ميل» في مقابلة حصرية مع المستكشف داريل ميكلوس أن هذا الاكتشاف الحديث يمكن أن يذهل العالم.

واستخدم المستكشف أنه استخدم خرائط وضعتها ناسا في الستينيات لتحديد أكثر من 100 حالة مغناطيسية غريبة في منطقة البحر الكاريبي.

وغاص ميكلوس بالقرب من جزر الباهاما وبدلاً من العثور على حطام إحدى السفن الإنجليزية الغارقة هناك، عثر على تركيب غريب لم يشهد له مثيلا.

ولاحظ أن هذا الطبق الطائر الغارق في المياه يحتوي على 15 حشوات جانبية ويبلغ طوله 300 قدم.

تعليقات

تعليقات