منازل صغيرة قوامها أوراق الشجر والمنحوتات تتوسط نباتات المنزل

يدمج الفنان الأميركي، جديديا كوري فولتز، النحت وأوراق الشجر لصنع منازل صغيرة داخل النباتات المنزلية، في سلسلة تضفي جمالاً خاصاً على المنازل. ويأمل الفنان أن تلهم سلسلة أعماله، التي أطلق عليها «سموير صمول»، الجميع من مختلف الأعمار، للابتكار في نباتاتهم المنزلية.

بدأ فولتز في بناء قوالب نموذجية باستخدام مهارات شحذها خلال سنوات عمله كونه مصمماً تجارياً للأفلام، حيث كان عليه صنع منحوتات من كل الأحجام لأخذ لقطات مختلفة للأفلام، فقرر التركيز على المباني الصغيرة، وابتداع طريقة جديدة للنظر إلى النباتات من منظور مختلف، مستخدماً أقمشة جميلة، وقطعاً صغيرة من الخشب، والأحجار، والأسلاك، وحتى الأعمال الفنية الصغيرة، ابتكر قرية يمكن رؤيتها عبر ثقب، حسبما أفاد موقع «انهابيتوت». وبإلهام من الهندسة المعمارية في مناطق الأدغال، والمصنوعة من الخيزران، بدت هياكله المبينة بغرف مفتوحة، وسلالم خشبية صغيرة، ومفروشات مصنوعة باليد وحتى لوحات صغيرة معلقة على الجدار.

أشكال متعددة

كل مبنى مصغر من مبانيه يلتف حول شجرة بونساي أو يشم أو نبات منزلي باستخدام سيقانها الهشة كونها قاعدة لمستويات مختلفة لكل منزل نموذجي. وبعض من قطع فولتز عبارة عن منازل في الأشجار، مع أرجوحة متدلية من أحد فروع النباتات، فيما غيرها أكثر تعقيداً.

تعليقات

تعليقات