«ناسا» تختار رواد الفضاء لأول رحلات أميركية مأهولة

اختارت إدارة الطيران والفضاء الأميركية «ناسا»، أول من أمس، تسعة رواد فضاء للسفر في أول رحلات فضاء مأهولة تنطلق من أراضٍ أميركية منذ انتهاء برنامج مكوك الفضاء في 2011. ويمثل إعلان ناسا خطوة أساسية في برنامج الفضاء الأميركي مع تحوله نحو القطاع الخاص لنقل شحنات ورواد فضاء لمحطة الفضاء الدولية.

وستحمل مركبتان فضائيتان طورتهما سبيس إكس وبوينغ، الرواد الذين أعلنت ناسا أسماءهم أمس في رحلات تجريبية أولاً، ثم في مهمات. والمركبتان هما كرو دراجون، وستارلاينر سي.إس.تي-100، ومن المتوقع أن تنطلق أول رحلة العام المقبل.

تعليقات

تعليقات