سحالي ضارية تهدد الجنوب الأميركي

لاحظت دراسة جديدة أن مجموعة سحالي قادمة من أميركا الجنوبية ويمكن أن يبلغ طولها 1.2 متر، استوطنت البرية في فلوريدا بعد إحضارها إلى الولايات المتحدة كحيوانات أليفة، وقد تبدأ زحفاً دؤوباً وتنتشر في جنوب البلاد، وجاء في تقرير علمي نشره الموقع الإلكتروني لدورية نيتشر في يوليو أن سحالي تيجو التي تعيش الآن في مستوطنتين كبيرتين في فلوريدا قد تنتشر في مساحة تمتد من ولايتي نورث كارولاينا وساوث كارولاينا حتى وسط تكساس.

وقال لي فيتزجيرالد الأستاذ في جامعة (تكساس إيه آند إم) والمشرف في قسم أبحاث التنوع البيئي بالجامعة «إنها سحالي ضارية نهمة ومصادر طعامها نباتية وحيوانية ويمكنها العيش في بيئات متنوعة، لكن ليس بمقدورنا أن نعرف ما سيحدث أو مدى كثافة الغزو قبل أن تحل بنا تبعاته»، وأضاف فيتزجيرالد، الذي شارك في إعداد الدراسة، خلال مقابلة هذا الأسبوع أن بلوغ سحالي تيجو أقصى مدى محتمل للانتشار قد يستغرق سنوات، لكن هناك مواطن جديدة تظهر لها مع هروب المزيد منها أو تخلي أصحابها عنها.

تعليقات

تعليقات