حديث الروح - البيان

حديث الروح

خُذوا لقلبي أماناً من تجنّيهِ

                        فما به من لهيبِ الوجدِ يكفيهِ

أعشى عليه ضِراماً بات يُلهِبهُ

                       بخاطري وهو عندي ساكنٌ فيه

علِقْتُ منه ببدرٍ في محاسنِه

                       فمُقلَتي بجفونِ السُّحْبِ تبْكيهِ

القربُ والبُعْدُ أوصافٌ تُلازمهُ

                      فالتّيهُ يُبعدُه والحبُّ يُدْنيهِ

كم أكتمُ الحبَّ والأشجانُ تُظْهِرُهُ

                      وأنشُرُ الصّبْرَ والتّبريحُ يَطويهِ

هو الحفاظُ وإن لم أخشَ عاديةً

                       أفي أحاشِيهِ أن يُصغي لواشيهِ

 

شاعر مصري (توفي بعد 565هـ)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات