#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

إعادة افتتاح "فندق النازيين" في باريس

افتتح فندق "لوتيسيا" الفاخر في العاصمة الفرنسية باريس أبوابه أمام النزلاء مجدداً بعد أعمال التجديد التي استمرت 4 سنوات.

وقد بلغت نفقات تجديد الفندق، الذي يعود تاريخ إنشائه إلى العام 1910 حوالي 200 مليون يورو (237 مليون دولار).

يبدأ سعر الغرفة في الفندق، الذي كان مقرا للمخابرات الألمانية أثناء فترة الاحتلال النازي لفرنسا في الحرب العالمية الثانية من 650 يورو خلال شهور الافتتاح.

يذكر أنه تمت إقامة هذا الفندق في البداية بجوار متجر "لو بون مارشيه" لخدمة العملاء الأثرياء.

وفي العام 1921 أمضى الضابط الشاب في ذلك الوقت شارل ديجول (رئيس فرنسا فيما بعد) وزوجته ايفون ليلة زفافهما في الفندق.

ومنذ العام 1935 كان الفندق مقرا لاجتماعات المعارضة الألمانية في المنفى.

وعندما احتلت ألمانيا النازية فرنسا أثناء الحرب العالمية الثانية أصبح الفندق مقرا للمخابرات العسكرية الألمانية.

واستضاف الفندق الناجين العائدين من مراكز الاعتقال النازية بعد انتهاء الحرب العالمية وهزيمة ألمانيا.

كما استضاف الفندق مؤخرا العديد من الشخصيات الشهيرة منها المطربة جوليت جريكو والممثل الفرنسي جيرار ديبارديو.

 

تعليقات

تعليقات