تسعيني يعتذر عن سرقة قبل 75 عاماً

«أحاول وضع الأمور في نصابها على قدر ما تتيح لي ذاكرتي»، بهذه الكلمات اعتذر رجل تسعيني من ولاية تكساس الأميركية عن سرقة إشارة «قف» قبل 75 عاماً.

وعزا المسنّ في رسالة اعتذار بعثها إلى دائرة الأشغال العامة في مدينة ميدفال بمقاطعة يوتا ما قام به إلى طيش مرحلة المراهقة أو «غبائها» كما قال. وحاول التكفير عن خطئه بورقة 50 دولاراً ثمن اللافتة، داخل الرسالة التي وقعها باسم «مواطن حزين».

وما كان من إدارة مدينة ميدفال إلا أن نشرت الرسالة المؤثرة عبر موقعها الرسمي على تويتر التي تضمنت مقطعاً يقول: «أكاد أبلغ التسعين من العمر، وقد جعلتني بعض الأمور التي قمت بها حين كنت شاباً أشعر بالحزن. أتمنى أن يسامحني الله لما فعلت؛ لأنني آسف بحق وأنشد التوبة».

وعلّق عمدة المدينة روبرت هايل على المسألة في حديث لـ«فوكس نيوز» بالقول: «لقد دفع الرجل أكثر من 50 دولاراً بكثير بتحمّله هذا العبء على كاهله لأكثر من 75 عاماً».

تعليقات

تعليقات