كأس العالم 2018

حُقن ثاني أكسيد الكربون تذيب الدهون

توصلت دراسة أميركية حديثة إلى أن حقن الجسم بغاز ثاني أكسيد الكربون يقلل من الدهون في منطقة البطن دون الحاجة للخضوع إلى الحميات الغذائية أو العمليات الجراحية لربط المعدة.

وذكرت «ديلي ميل» أن هذه الدراسة التي أجراها باحثون من جامعة «نورث ويسترن» الأميركية، التي تعرف باسم «العلاج الكربوني»، أظهرت أن هذه التقنية تقلل بشكل كبير من الدهون في منطقة البطن وأسفل الوركين بعد أسبوع واحد فقط من حقن الجسم بالغاز الكربوني.

ووفقاً للباحث الرئيسي الدكتور مراد علم، فإن هذا العلاج آمن وغير مكلف وقد يفضله المرضى الذين يحبون العلاجات الطبيعية.

ويعتقد أن هذا العلاج يحدث تغيرات في الدورة الدموية في منطقة البطن، ما يدمر الخلايا الدهنية.

تعليقات

تعليقات