حديث الروح

هلال الصيام مثلك في السا

مين للعز من طوى الأفلاكا

مرحباً بالثواب منك وأهلاً

بليال جمالها لقياكما

كل عالٍ أو كابر أو نبيل

أو وجيه من النجوم فداكا

كيف يبلغن ما بلغت وما حا

ولْن شأواً ولا سرين سراكا

أنت مهد الشهور والحسن والإشـ

ـراق مهد الوجود منذ صباكا

فوق هام الظلام ضوء جبين الـ

ـكون تاج للكائنات ضياكا

غرة الليل والركاب إذا أد

همه قام سابحاً في سناكا

أحمد شوقي

شاعر مصري ( 1868 - 1932)

تعليقات

تعليقات