كأس العالم 2018

مزودة بأجهزة استشعار بيئية لمراقبة تلوّث المياه ووحدات تحكّم صغيرة

قوارب ذاتية القيادة تنقل الناس والبضائع

يمكن تجميع قوارب عدة منها معاً في شكل منصات مسارح للحفلات | أرشيفية

صمم باحثون في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا «إم آي تي» في الولايات المتحدة الأميركية، باستخدام طابعة ثلاثية الأبعاد، قوارب ذاتية القيادة، بهدف خفض الازدحام في المدن المعروفة بممراتها المائية، حيث ستكون القوارب مزودة أيضاً بأجهزة استشعار بيئية لمراقبة تلوث المياه.

ووفقاً لشبكة قنوات «سي إن بي سي»، ستكون القوارب مجهزة بمجسات استشعار، ووحدات تحكم صغيرة، و«نظام تحديد المواقع»، على أن يجري استخدامها في مدن مثل: أمستردام وبانكوك والبندقية، وتشمل استخدامات القوارب النقل والرسو، كما بالإمكان تجميع عدة قوارب معاً، في شكل منصات مسارح للحفلات موسيقية، ومساحات لنصب الأكشاك.

وستغرقت طباعة نماذج هذه القوارب الجديدة: 60 ساعة. وقالت المديرة في مختبر علوم الكمبيوتر والذكاء الاصطناعي بالجامعة، دانيلالا روس: «تصوروا نقل بعض خدمات البنية التحتية التي تحدث في العادة خلال اليوم على الطرقات، كتسليم البضائع، وإدارة القمامة وإدارة النفايات، إلى فترة منتصف الليل على المياه مؤقتاً، باستخدام أسطول من قوارب ذاتية القيادة».

تعليقات

تعليقات