#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

خطر القراصنة يمتد لأجهزة الواي فاي المنزلية

حذر مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي (إف.بي.آي) من هجوم إلكتروني يهدد أجهزة الواي فاي (الراوتر)، ووجه جميع مستخدمي أجهزة التوجيه الخاصة بالإنترنت في المنازل والمكاتب بالعالم بإغلاقها لمنع هجوم إلكتروني يستهدف الوصول إلى خصوصيات الأفراد أو تعطيل أجهزتهم الإلكترونية، كما أصدر فريق الاستعداد لطوارئ الكمبيوتر في الولايات المتحدة تنبيهاً بشأن القراصنة الروس الذين ينفّذون هجمات ضد عدد كبير من أجهزة التوجيه المنزلية والمكتبية في الولايات المتحدة.

وطالب مكتب التحقيقات الفيدرالي مستخدمي الإنترنت بإيقاف أجهزة «الراوتر» الخاصة بهم ثم إعادة تشغيلها مرة أخرى للمساعدة على إحباط هجوم إلكتروني، مشيراً إلى أن عملاء حكومة أجنبية يطلقونه ضد مواطني الولايات المتحدة. وحذر باحثون أمنيون، الأسبوع الماضي، في وحدة الاتصالات السيبرانية بشركة «سيسكو»، من هجمات برمجيات خبيثة أصابت ما يقرب من 500 ألف جهاز توجيه للمستخدمين في 54 دولة.

وقال مكتب التحقيقات الفيدرالي إن «حجم ونطاق اختراق البنية التحتية المتأثرة بالبرمجية الخبيثة كبير، وبمجرد أن تصبح هذه البرمجية موجودة على أجهزة المستخدمين، فإنها يمكن أن تمنع جهاز التوجيه من العمل، وتجمع المعلومات من الأجهزة التي تعمل من خلاله، وربما تحجب حركة مرور الشبكة».

وربطت وزارة العدل الأميركية هذه البرمجيات الخبيثة بمجموعة تجسس إلكترونية يعتقد أنها مرتبطة بالحكومة الروسية.

تعليقات

تعليقات