جينات تزيد الإصابة بسرطان الثدي

كشف باحثون في معهد بحوث السرطان بلندن عن كنز دفين من الجينات مؤلف من 110 جينات تزيد مخاطر الإصابة بالنوع القاتل من سرطان الثدي.

وذلك في أضخم وأشمل دراسة حتى الآن عن الجينات البشرية. وذكرت «ديلي ميل» أن الباحثين البريطانيين استخدموا في هذا الإطار وسائل تقنية رائدة تهدف لعمل خرائط للحمض الوراثي للنساء لدى اكتشاف هذه الجينات.

وتعمل هذه التقنية العلاجية على إيقاف نشاط الجينات المتسببة بالإصابة بسرطان الثدي، وأخطرها جين «BRCA» المتحور، والذي تحمله الممثلة أنجيلا جولي.

تعليقات

تعليقات