شركة ترفيه هوليوودية تحوّل كتاباً ينتقد ترامب إلى مسلسل تلفزيوني

كتاب «نار وغضب» تصدر مبيعات الكتب في أميركا | أ ف ب

ذكرت مطبوعات تصدر في هوليوود أن كتاب «نار وغضب» للمؤلف مايكل وولف الذي ينتقد بشكل لاذع الرئيس الأميركي دونالد ترامب سيتحول إلى عمل تلفزيوني، ووفق ما ورد في مجلتي «فارايتي» و«هوليوود ريبورتر»، فإن شركة إنديفر كونتنت للترفيه في هوليوود اشترت حقوق الكتاب الذي حقق أعلى المبيعات وتعتزم تحويله إلى مسلسل تلفزيوني.

وسيقوم وولف، مؤلف الكتاب، بدور المنتج التنفيذي للمسلسل الذي سيباع لشبكات تلفزيونية عدة. ولم تحدد بعد أسماء الممثلين الذين سيشاركون في العمل أو موعد عرضه، لكن هذا الإعلان أثار تكهنات عن أسماء الممثلين الذين سيقومون بأدوار شخصيات رئيسة في البيت الأبيض.

ويصور كتاب «نار وغضب» حالة من الفوضى في البيت الأبيض في العام الأول الذي أمضاه ترامب في الرئاسة، استناداً إلى لقاءات مكثفة أجراها مع ستيف بانون، المستشار الاستراتيجي السابق لترامب، وآخرين. وبيعت أكثر من 28 ألف نسخة من الكتاب في الولايات المتحدة في الأسبوع الأول لصدوره.

وصدر الكتاب في الخامس من يناير الجاري، ويصف ترامب بأنه شخص غير مستقر وغير مؤهل لتولي الرئاسة. ورد ترامب على «تويتر» قائلاً إن وولف «فاشل يلفق قصصاً من أجل أن يبيع هذا الكتاب الممل البعيد تماماً عن الحقيقة».

تعليقات

تعليقات