حديث الروح

يا ربة الحسن هذا اليوم مبتسمٌ

وأنت أحسن شيء عندنا كانا

هل تأنسين بهذا الروض يا أملي

فاقترّ مَبسمُها دُراً ومرجانا

في روضة من رياض الزهر وارفة

قد كلّلتها على الأزهار أغصانا

ⅦⅦⅦ

هذا مغنٍّ أغنُّ الصوت ذو هيف

العود في يده يرجوك إيذانا

قالت فغنِّ لنا شيئاً فقال لها

يا نظرة قدحت في القلب نيرانا

فاستضحكت ثم قالت إن ذا حسنٌ

لكن أريد سوى هذا فغنانا

إن العيون التي في طرفها حور

قتلننا ثم لم يحيين قتلانا

ⅦⅦⅦ

يا غادة تذهب الأشجان طلعتها

حتى ترى الواجد المحزون جذلانا

أبهجتِ قلبي ولم يظفر بمنيته

هيهات بعدك يلقى القلب سلوانا

يطلب الأنس من عزت له هممٌ

مثلي وعانده دهرٌ فما هانا

 

شاعر إماراتي (1923 - 1946 م)

تعليقات

تعليقات