«كاسيني» تدور حول كوكب زحل

بدأت مركبة الفضاء «كاسيني»، أمس، أول خمسة مدارات أخيرة لها حول كوكب زحل، ومن المقرر أن تدخل أرضاً جديدة، عندما تقوم بالمدارات الأخيرة التي تبدأ بالمرور فوق زحل، وذكرت وكالة الفضاء الأميركية أن المركبة ستصل إلى مسافة تبعد بمقدار 1630 كيلومتراً عن قمم السحب في زحل، عند قيامها بالمدارات الخمسة، حيث وصفت المدارات بأنها «شديدة الاقتراب» من الغلاف الجوي العلوي لزحل.

وسوف تسمح المدارات الخمسة الأخيرة للعلماء بمعرفة ما يبدو عليه زحل من الداخل، إضافة إلى الحصول على صور عالية الدقة لحلقات الكوكب. ومن المتوقع أن تواجه المركبة الفضائية مناخاً كثيفاً بدرجة تكفي لطلب استخدام دفاعات صاروخية صغيرة للحفاظ على الاستقرار.

ومن جانبه، يثق فريق العمل الخاص بالمركبة كاسيني، في أنه يدرك كيف ستتصرف المركبة الفضائية في ظل كثافات الغلاف الجوي المتوقعة، لأن الظروف مماثلة لتلك التي واجهتها من قبل خلال العديد من مرات التحليق شديدة القرب من قمر زحل الضخم «تيتان». ومن المقرر أن تنتهي المهمة في 15 سبتمبر المقبل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات