عضو مجلس العموم يفضّل العمل محرراً

رضخ السياسي البريطاني جورج أوزبورن للضغوط، أخيراً، وأعلن أنه سيترك السياسة للتركيز على دوره كمحرر ب"معهد لندن". وواجه النائب عن تاتون ردود فعل عنيفة للاختياره عمله الجديد، والذي سيباشر به في لندن الشهر المقبل.. بينما هو يمثل ناخبيه في تشيشاير. وهذا طبعاً، مع الأخذ في الحسبان أيضا مصالحه الخارجية منذ أن أقيل من قبل تيريزا ماي العام الماضي. وأنهى أوزبورن التكهنات حوله مبيناً أنه لن يطالب بمقعد بمجلس العموم عندما تقترع بريطانيا مجددا في الثامن من يونيو.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات