شاحن الهاتف عرضه لصعقة كهربائية

كاد رجل أميركي أن يلقى حتفه في «هانتسفيل» بألاباما بعد أن تعرض لصعق بالكهرباء من شاحن الهاتف المحمول الخاص به. ومثل العديد من الأميركيين المدمنين على التكنولوجيا، ينام ويلي داي البالغ من العمر 32 عاماً وهو يضع هاتفه المحمول بجانب رأسه على سريره. وصعق الرجل بالكهرباء أثناء نومه، وتعرض لحروق من الدرجة الثانية والثالثة.

وتمكن ويلي من تمزيق السلك الملتف حول رقبته، ولكن ليس قبل أن يعاني من الحروق في رقبته ويديه. وقال الأطباء إن تعافي الرجل أمر مؤكد غير أن الموت كان قريباً جداً منه. وأشار الأطباء إلى أن 100 فولت كانت كافية لأن تقتل الرجل إلا أنه مع ذلك تعرض لنحو 110 فولت.

تعليقات

تعليقات