00
إكسبو 2020 دبي اليوم

علماء يتوقعون انخفاض حرارة الأرض العام المقبل

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال علماء أمس، إن من المحتمل أن تنخفض حرارة الأرض في 2017 عن المستويات القياسية شديدة الحرارة، التي عززت عزم الدول العام الماضي على التوصل إلى اتفاق لمكافحة التغير المناخي.

كان شهر يوليو أشد الأشهر حرارة منذ بدء تسجيل درجات الحرارة في القرن التاسع عشر، وساهمت في ذلك الغازات المسببة للاحتباس الحراري، وظاهرة النينيو المناخية، التي ترفع حرارة شرقي المحيط الهادي.

وقالت وكالة (ناسا) الأميركية قبل أيام، إن فرص أن يصبح 2016 أشد الأعوام حرارة، تتجاوز 99 في المئة، ليتقدم على 2015 و2014.

طباعة Email