العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    السياح الخليجيون ينعشون «العربية» في فنادق العالم

    انفتاح أبناء الخليج على دول العالم وحرصهم على التواصل مع الثقافات الأخرى والتعرف على عادات الشعوب عبر السياحة والسفر والاستكشاف، شجع الكثير من الفنادق العالمية العريقة والمصنفة من فئة الخمس نجوم، على التفنن في استقطابهم للإقامة فيها..

    ولم يقتصر الأمر على تزويدهم بخدمات ضيافة نوعية وسط أجواء فاخرة، أو توفير غرف أنيقة بأسعار مناسبة، بل تعداه إلى توفير موظفي خدمة وضيافة يتحدثون اللغة العربية، وأجنحة على طريقة المجلس لاستقبال الأصدقاء وأفراد العائلة، بما يعزز شعورهم وكأنهم في المنزل.

    تواصل

    فندق «ذا لانغام» في لندن من الفنادق التي سارعت إلى توظيف متحدثين باللغة العربية، لتحقيق تواصل أفضل مع السياح الخليجيين المقيمين فيه، وقال بوب فان بن أورد، المدير العام للفندق، لـ«البيان»:

    السياح الخليجيون أنعشوا استخدام اللغة العربية في كثير من الفنادق العالمية الفاخرة، كما إن حضورهم السياحي القوي جعلنا نبحث أكثر عن وسائل الراحة المتوفرة في منازلهم، لنقدمها بطريقتنا الخاصة إرضاء لهم وتقديراً لأذواقهم.

    فريق

    وتابع: يشعر السائحون من دول مجلس التعاون الخليجي براحة أكبر عندما يجدون من يتحدث اللغة العربية مثلهم، ولذلك فقد شكلنا فريق خدمة يتحدث اللغة العربية بطلاقة وهو جاهز لتلبية كافة متطلبات النزلاء الشخصية، بدءاً من إفراغ الحقائب وترتيب الملابس في الخزانة، ومروراً بتوفير الوسادات والاهتمام بحرارة الغرفة، وانتهاء بتنظيم مواعيد علاجات الصحة والاسترخاء وجدول الرحلات إلى المواقع السياحية المميّزة في لندن.

    طباعة Email