العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    حديث الروح

    لي حبيب قد شفَّني وبراني

    هو دانٍ ووصلُه غير دانِ

    إنما حسرتي لقلَّة حظي

    من حبيب أراه نصب عياني

    أنا راضٍ بأن أموت كريماً

    وأصونَ الهوى عن الإعلانِ

    لم أجد في الهوى مُعيناً أميناً

    فلذاك استعنتُ بالكتمانِ

    وإذا ما الحبيب كان مَصوناً

    صنتُ ودي له وصنتُ لساني

    قد تجافيتُ عن هواه لإبقا

    ئي عليهِ ولو درى ما جفاني

    فكأني على صراطٍ من الصَّب

    رِ أُرَجّي به حلولَ الجنانِ

    كان ظنّي به جميلاً فصَرَّف

    تُ ظنوني إلى وجوهٍ حسانِ

    سوف أُخلي له فؤادي وعَينَي

    يَ فعَلّي أخلو به في مكانِ

    أو عسى أن أنال ما أتمنّى

    فألاقي مفتاح باب الأماني

    قد كتمنا الهوى مكاتمة الخو

    ف عسى أن نفوز فوز البيان

    من قصيدة (لي حبيب)

     

    شاعر عباسي (? - 939 م)

     

    طباعة Email