ميشيل أوباما تحضر جنازة نانسي ريغان

قال مسؤولون إن سيدة أميركا الأولى ميشيل أوباما ستحضر بعد غد جنازة نانسي ريغان المقررأن تدفن إلى جوار زوجها الرئيس الأميركي الأسبق في مكتبته الرئاسية في كاليفورنيا، وقالت مؤسسة رونالد ريغان إنه من المقرر أن يسجى جثمان نانسي في المكتبة الرئاسية لإلقاء نظرات الوداع الأخيرة عليه اليوم وغدا، وقال مسؤول في البيت الأبيض «ستحضر السيدة الأولى ميشيل أوباما جنازة زوجة ريغان».

واضاف إن الرئيس الأميركي باراك أوباما أمر بتنكيس الأعلام حتى منتصف السارية في البيت الأبيض والمباني العامة والمواقع العسكرية والمنشآت الأخرى، وقال أوباما وزوجته ميشيل في بيان مشترك إن نانسي ريغان أعادت تحديد دور السيدة الأولى.

وأضاف «لقد كتبت نانسي ريغان ذات مرة أن لا شيء بوسعه أن يُعيدك للحياة في البيت الأبيض، لقد كانت محقة بالطبع. ولكننا كنا محظوظين في الاستفادة منها كقدوة معتزة بذاتها ومن نصيحتها الدافئة الكريمة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات