00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«نيويورك تايمز» متمسكة بالصحافة الورقية

ت + ت - الحجم الطبيعي

يرى مارك تومسون الرئيس التنفيذي لشركة نيويورك تايمز إنه رغم ما تمثله الصحافة الرقمية من مستقبل للشركة فانها لن تتخلى عن الصحافة الورقية، وقال في مقابلة «نحن مصممون على بذل كل ما بوسعنا لحماية الإعلانات المطبوعة»، وأضاف «الإعلانات المطبوعة لن تكون جزءا من قصة نمو نيويورك تايمز لكن لأسباب اقتصادية من المهم جدا أن نحتفظ بها قدر استطاعتنا.»

وألغت الصحيفة مؤخرا قسمي (المنزل) و(السيارات) لكنها استحدثت في أبريل قسما شهريا للرجال يركز على الموضة واهتمامات الرجل.

كما أن الشركة وفقا لكلام تومسون «اعادت ببراعة إطلاق» مجلة نيويورك تايمز في فبراير، وقال إن المجلة وأيضا «تي: ذا نيويورك تايمز ستايل ماغازين» تزيد أرباحها.

وقال تومسون «الصحافة الرقمية هي المجال الرئيسي للنمو. لكن ما يمكننا الاستثمار فيه هو ما أطلق عليه (جزر النمو) أو (قطاعات النمو) في جانب الطباعة، ونحن سنفعل ذلك»، وقال تومسون إنه بينما لا يزال الطريق طويلا أمام الشركة فهو يعتقد أنها تقوم بعمل جيد لأنها لا تحافظ على نصيبها في سوق الإعلانات المطبوعة فحسب بل تزيده.

وتشير بيانات (التحالف من أجل تدقيق وسائل الإعلام) نشرت على موقع الشركة أول من أمس ان متوسط اجمالي التوزيع الرقمي للشركة من الاثنين إلى الجمعة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام حتى 31 مارس ارتفع بنسبة 14.2 بالمئة ليصل إلى 1.55 مليون.

 وارتفع التوزيع الإلكتروني يوم الأحد بنسبة 10.7 بالمئة ليصل إلى 1.48 مليون، وبلغ عائد الإعلانات الرقمية 42.3 مليون دولار أو 28.2 بالمئة من إجمالي عائد الإعلانات الذي بلغ 149.9 مليون دولار، وقال تومسون «نعتقد أننا على الجانب الطباعي نقوم بعمل جيد بشكل أفضل من منافسينا.»

طباعة Email