00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مقايضة لوحات تشرشل الفنية بضرائب مستحقة على الميراث

ت + ت - الحجم الطبيعي

حصلت بريطانيا على لوحات فنية رسمها رئيس الوزراء الراحل ونستون تشرشل، وذلك  كمقايضة بدلا من ضرائب مستحقة على الميراث تقدر بأكثر من 9 ملايين جنيه استرليني عقب وفاة ابنته ماري سوامس عن عمر يناهز 91 عاما، والتي كانت آخر الباقين على قيد الحياة من أبنائه الخمسة.

وقالت هيئة الإذاعة البريطانية ( بي بي سي) اليوم الأربعاء أن جميع اللوحات ما عدا اثنتين خصصت لمؤسسة التراث الوطني البريطاني وستبقى في منزل عائلة تشرشل بمنطقة كينت، فيما ستبقى لوحة في البرلمان واخرى في غرفة الحرب الخاصة بتشرشل.

وكانت سوامس قد أعربت عن رغبتها في أن تبقى لوحة (منظر الشاطئ بالقرب من مدينة كان) المرسومة في عام 1935 بمجلس العموم وأن تظل لوحة (مشهد من كوخ في نادي ميامي لركوب الأمواج) المرسومة في عام 1946 في غرف الحرب بوسط لندن.

وأشارت الهيئة إلى "أن تشرشل أنتج أكثر من 500 عمل فني، العديد منها في تشارتويل، وظل يمارس هوايته بشكل جيد حتى مرحلة الثمانينات من عمره.

وكتبت ابنته سوامس أن الرسم استهوى والدها عندما كان في الـ 41 من العمر، تحديدا عام 1915،  ولعب تلك الذائقة الفنية دوراً هاماً في حياته وساعدته في تجديد قواه الداخلية، ومكنته من مواجهة العواصف، وتخطي التقلبات القاسية في حياته السياسية.

وخلال العام الماضي، بيعت لرئيس الوزراء البريطاني الراحل، من ضمن مجموعته الفنية الخاصة في مزاد علني بلندن، لوحة “حوض السمك الأحمر في شارتويل، وذلك بحوالي مليون و800 الف جنيه استرليني (نحو 2,7 مليون دولار). وجاء المزاد بعد أشهر من رحيل آخر بناته عن عمر يناهز  91 عاما.
 

طباعة Email