العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    3 أشخاص يقرصنون مليار «إيميل»

    قالت وزارة العدل الأميركية، أول من أمس، إنه تم توجيه الاتهام إلى فيتناميين وكندي بإدارة عصابة احتيال على نطاق كبير على الإنترنت قرصنت مليار عنوان بريد إلكتروني ثم بعثت برسائل ضارة تعرض منتجات برامج مزيفة. ولم تحدد الوثائق القضائية شركات البريد الإلكتروني التي تعرضت لهذه العملية وإن كانت وزارة العدل الأميركية وصفت العملية بأنها واحدة من أكبر خروقات البيانات التي تم اكتشافها في تاريخ الولايات المتحدة.

    ووجه الاتهام إلى فيت قوك نجيوين (28 عاما) بالتسلل إلى ثماني شركات بريد إلكتروني في الفترة بين فبراير 2009 ويونيو 2012. وتقول الحكومة الأميركية إن نجيوين وجيانج هوانج فو (25 عاما)، وهما مواطنان فيتناميان استخدما عناوين البريد الإلكتروني المسروقة في تحديد هوية عشرات ملايين الأشخاص الذين استهدفوهم في حملة الرسائل الضارة.

    طباعة Email