تفجيرات لإخافة الخفافيش

لم تندلع حرب في ولاية كوينزلاند الاسترالية ولكن أصوات المروحيات وانفجارات البارود والمفرقعات النارية التي سمعت في كافة أنحاء بلدة شارتر تاوزر هدفت لإخافة عشرات الآلاف من الخفافيش كي ترحل عن حديقة عامة. وذكرت شبكة (أيه بي سي) الاسترالية أن مئات الاشخاص احتشدوا ليل أمس الاثنين لمتابعة أكثر من 80 ألف خفاش يفرون من حديقة عامة في بلدة شارتر تاوزر. وقد استخدمت البلدية المروحيات وتفجيرات البارود والمفرقعات النارية والأبواق كي تخيف الخفافيش وتدفعها الى الرحيل، في خطوة أعقبت فشل التجارب الأخرى للتخلّص منها.وقد قوبل الإجراء بترحيب من السكان، حيث قال أحدهم: إن "الرائحة الكريهة تفوح في كلّ مكان والمخلفات تسقط على السيارات" ، غير أن بعض المدافعين عن البيئة انتقدوا الخطوة لأن بعض الخفافيش لاتزال صغيرة وعاجزة عن الطيران.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات