عدسات لاصقة لعلاج الجلوكوما

طور الباحثون في جامعة هارفارد بالولايات المتحدة عدسات لاصقة تطلق العقاقير الطبية بصورة بطيئة في العين على مدار شهر من الزمن لعلاج الجلوكوما، أو المياه الزرقاء، قبل أن يتم استبدالها.وذكرت صحيفة "ديلي ميل" أن الباحثين الأميركيين عبروا عن أملهم في أن تصبح هذه العدسات السلاح التالي لعلاج الجلوكوما، التي تعتبر السبب الرئيسي للعمى في العالم.

والغريب أن هذه الوسيلة اقترحها الباحثون قبل 50 عاما لعلاج المياه الزرقاء، لكي تحل محل قطارات العين غير الفعالة، غير أنهم لم يستطيعوا تطوير التكنولوجيا الملائمة لتقطير العين بجرعة ثابتة من الدواء.لكن الباحثين يقولون إنهم تمكنوا الآن للمرة الأولى من تطوير عدسة تستطيع إيصال جرعة ثابتة ومنظمة من عقار "لاتانابروست"، وهو علاج شائع للجلوكوما، لمدة تصل إلى أربعة أسابيع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات