تقليل استهلاك الملح يوقف الشخير

أظهرت دراسة حديثة، أجراها باحثون في مستشفى بورتو أليغري بالبرازيل، أن استهلاك كمية زائدة من الملح يساهم في عارض توقف التنفس أثناء النوم، وهذا يؤدي إلى إغلاق الحلق بصورة متكررة أثناء الليل، مما يحول دون تدفق الهواء عبره.

وذكرت صحيفة "ديلي ميل " البريطانية نقلا عن الباحثين البرازيليين أن الاستهلاك الزائد للملح يمكن أن يؤدي إلى تراكم السوائل في الجسم، وعندما يستلقي المريض، تتدفق تلك السوائل إلى العنق أثناء النوم، وينجم عن ذلك تضييق المجاري الهوائية في أعلى العنق، ويسبب ذلك الشخير.

وعند التحول إلى غذاء قليل المحتوى الملحي، فإن ذلك يمكن أن يساعد على معالجة الشخير، نظرا لانخفاض محتوى السوائل في الجسم وتوسيع المجاري التنفسية.

يشار إلى أن الأعراض الناجمة عن توقف التنفس تشمل الشخير الثقيل، والشعور بالتعب خلال النهار، نظرا لتقطع النوم. كما ترتبط هذه الحالة بارتفاع ضغط الدم ومشكلات في القلب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات