تطلب من المحكمة الإفراج عنها بكفالة بقيمة 28.5 مليون دولار

كشفت وكالة أنباء رويترز أن جيزلين ماكسويل، صديقة رجل الأعمال الأمريكي الراحل المثير للجدل، جيفري إبستين، طلبت من المحكمة الإفراج عنها بكفالة قيمتها أكثر من 28 مليون دولار.

وأوضحت الوكالة أن البريطانية جيزلين ماكسويل، المحتجزة في الولايات المتحدة بتهمة التواطؤ مع رجل الأعمال، جيفري إبستين، في الاستغلال الجنسي للقاصرين، عرضت على المحكمة كفالة قدرها 28.5 مليون دولار للإفراج عنها، وفق ما نقلته "روسيا اليوم"

ووفقا للطلب المقدم إلى المحكمة الجزئية في منطقة مانهاتن، فإن الكفالة تشمل 22.5 مليون دولار مضمونة بأصول ماكسويل وزوجها.

ومن المتوقع أن تساهم العائلة والأصدقاء بالباقي. كما تشير الوثيقة إلى أن المحتجزة "ما زالت تصر على براءتها" ولا تميل إلى التواري عن العدالة.

يشار إلى أن محاكمة ماكسويل ستبدأ في 12 يوليو 2021، فيما كان محامو المتهمة قد قدموا  في يوليو 2020 التماساً لاستبدال السجن بالإقامة الجبرية في انتظار المحاكمة بكفالة قدرها 5 ملايين دولار، لكن المحكمة رفضته.

وجيزلين ماكسويل هي ابنة قطب الإعلام، روبرت ماكسويل، الذي كان يمتلك دار ماكميلان التي تعد واحدة من أقدم دور النشر في العالم.

كما أفاد مكتب المدعي العام سابقا، بأن المواطنة البريطانية جيزين ماكسويل كانت على علاقة وثيقة بإبستين.

وجرى اعتقال إبستين من قبل سلطات الأمن في ولاية نيويورك في 6 يوليو 2019.

وكان بين أصدقاء إبستين ومعارفه مسؤولون كبار حاليون وسابقون من الولايات المتحدة ودول أخرى.

تم وقف المتابعة الجنائية لرجل الأعمال في الولايات المتحدة بعد وفاته في زنزانة سجن في 10 أغسطس 2019، واعتبر التحقيق واقعة الوفاة حادثة انتحار.

كلمات دالة:
  • جيزلين ماكسويل ،
  • جيفري إبستين ،
  • الولايات المتحدة،
  • مانهاتن
طباعة Email
تعليقات

تعليقات