أم تلجأ لأسلوب غريب للتفرقة بين توأمين متطابقين

أرشيفية

وجدت أم بريطانية نفسها في موقف حرج، إذ إنها تحتاج للتفرقة بين ولديها التوأمين المتطابقين والتمييز بينهما، خاصة أن الخلط بينهما قد يؤدي إلى الفارق بين الحياة والموت.

فبحسب صحيفة "ديلي ستار" البريطانية، نشرت أم شابة تبلغ من العمر 31 عاما، قصتها على منصة "ريديت" قالت فيها وبعد 5 أعوام من الانتظار رزقت مع زوجها طفلين توأمين متطابقين أطلقت عليهما اسمي "جاك" و"آدم".

ووفقا لقناة الحرة، تابعت تلك الأم قصتها: "بحكم عملي عرضت علي حماتي أن تعتني بالطفلين أثناء غيابي عن المنزل، ولكن أحد الولدين كان له وضع صحي خاص ويجب عليه أن يحصل على حقنة دواء مرة كل أسبوع".

ولأن الطفلين صغيرين ومتشابهين جدا، والكلام للأم، أخطأت والدة زوجي في إعطاء الحقنة وأعطتها لآدم عوضا عن جاك المريض، وعندما اكتشفت ما فعلت سارعت إلى الاتصال بالطوارئ ليجري إسعاف الطفل وإعطاؤه دواء يبطل مفعول الحقنة.

ولكي تتفادى الأم ما حصل مع حماتها نصحها الأطباء بوشم طفلها بوشم طبي وهو بحجم رأس ممحاة قلم رصاص صغير، مشيرا إلى أن تلك العلامة ستزول خلال ثلاثة أعوام بعد أن يكون التوأم قد كبرا ويصبح التمييز بينهما أسهل بناء على صفاتهما الشخصية.

وقالت الأم إن والدة زوجها، وبعد أن علمت بالأمر، انتابتها موجة غضب كبيرة وفقدت أعصابها واتهمتها بعدم الإحساس وعدم المسؤولية.

وبناء على ما حدث أبدى الكثير تعاطفهم مع الأم، وأنهم يؤيدون تصرفها بسبب حالة ابنها الصحية، بينما عارض آخرون الفكرة وقالوا إن وشم طفل رضيع أمر مؤلم مهما كانت الأسباب.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات