وفاة شابة أسقطت هاتفها في حوض الاستحمام خلال شحنه

تعرضت شابة روسية للصعق بالكهرباء بعد أن أسقطت هاتفها المحمول في الحمام  خلال شحنه.

وعثر على أوليسيا سيمينوفا، 24 عاما، في شقة منزلها بمدينة أرخانجيلسك الروسية، بعد زيارة إحدى صديقاتها.

وقالت الصديقة داريا، لموظف الطوارئ: "صرخت عند رؤيتها، حاولت تحريكها لكنها كانت شاحبة، ولم تتنفس ولم تظهر عليها علامات الحياة.. كنت خائفة، عندما لمستها، أصبت بصدمة كهربائية."

ووجد المسعفون هاتفاً ذكياً في الماء، موصولا بالشاحن.

وأكد المسعفون أن السيدة سيمينوفا، التي كانت تعمل في متجر للملابس، ماتت في الحمام وأن هاتفها iPhone 8 سقط في الماء عند توصيله بالتيار الكهربائي.

وأصدرت وزارة الطوارئ الروسية تحذيرا بعد المأساة، ونصحت بعدم شحن الأجهزة الإلكترونية في أماكن مبللة، وفق "ديلي ميل".

وفي أغسطس، توفيت طالبة روسية، تدعى آنا ك، 15 عامًا، في موسكو بعد إصابتها بصدمة كهربائية في حمامها.

وفي العام الماضي، تعرضت الشابة  ليليا نوفيكوفا، 26 عامًا، وهي نجمة بوكر عالمية، للصعق بالكهرباء في حمامها.

 

كلمات دالة:
  • صعق،
  • هاتف آيفون،
  • روسيا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات