مصر.. أحمد حسن وزينب يثيران الجدل من جديد بسبب فتاة المعادي

مازال أحمد حسن وزينب صاحبا الفيديوهات الشهيرة على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر يثيران الجدل ، حيث   تدفق المئات من الشبان والشابات في مصر على شارع 9 بالمعادي جنوبي العاصمة المصرية القاهرة، بعد يومين من الجريمة البشعة التي شهدها الشارع، حينما تم سحل الفتاة مريم محمد وقتلها بغرض سرقة حقيبتها.

وفوجئ أهالي الحي بحشود غفيرة من الشباب الذين أتوا للاحتفال بافتتاح مطعم يملكه أحمد حسن وزينب  في جانب آخر من الشارع الذي شهد جريمة القتل.

أحمد حسن وزوجته اللذان تم إخلاء سبيلهما قبل أيام بكفالة مالية بعد التحقيق معهما بتهمة استغلال وترويع طفلتهما الرضيعة إيلين بغرض صنع فيديوهات للربح المادي، أعلنا عن افتتاح مطعم باسم الرضيعة في خطوة وصفها البعض بأنها استغلال دعائي جديد لاسم ابنتهما التي تصدرت الأخبار خلال الفترة الماضية، وفقا لسكاي نيوز.

وتسبب افتتاح المطعم في حالة غضب ضد حسن وزينب على مواقع التواصل الاجتماعي في الوقت الذي كان بامكانهما تأجيل الافتتاح نظراً لطبيغة الجريمة لاتي شهدها شارع 9 بالمعادي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات