سبب إلغاء "فيسبوك" إعلانا عن البصل

نشرت شركة كندية متخصصة في البذور في سبتمبر الماضي، إعلانا على "فيسبوك" تضمن صوراً لحبات كبيرة من البصل.

ولم يمض وقت طويل على نشر الإعلان على الموقع الأزرق، حتى تلقت شركة المنتجة تنبيه من الموقع يلزمها بإزالة الصورة، لأنها تتضمن "مادة غير أخلاقي".

وكان الإعلان الذي نشرته شركة "إي. دبليو. غاز" يروج لبيع بذور البصل من ماركة "والا والا سوتيت"، ويبلغ ثمنه 1.99 دولار فقط.

ويظهر في الإعلان حبات بصل بقشرها داخل سلة، إلى جانبها حبة أخرى صغيرة جرى قطعها من النصف، وجاء في وصفه: "بصل حلو للغاية ويسهل نموه من البذور". وفقاُ لسكاي نيوز عربية.

وقالت الشركة الكندية إنها تفاجأت من قرار فيسبوك والسبب الذي برر قراره به.

ولم يرد ممثل عن "فيسبوك" على الفور على طلب للتعليق، لكن مصدراً في الموقع قال في تصريحات صحفية إنه يستخدم "التكنولوجيا الآلية" لفرض رقابة على الصور.

وذكر أن موقع "فيسبوك" يستخدم هذه التكنولوجيا لإبعاد المحتوى الذي يحتوي تعريا، لكن في بعض الأحيان لا تستطيع هذه التكنولوجيا التعرف على المحتوى كما في حالة هذا النوع من البصل.

وفي وقت لاحق، أعاد "فيسبوك" نشر الإعلان من جديد وقدم اعتذارا للشركة عما حدث.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات