"أبو صالح" معمر سعودي عاصر الملك المؤسس وتزوج 7 مرات

"أبو صالح" بهذا الاسم يكنى الجد حامد بن عاصي بن علوان بن مرشد من الوادعة، وشيخ آل سالم، وهو آخر من ولد في قريته التابعة لإمارة عسير عام 1332 هجري.

ومن غير الواضح إن كان الجد "أبو صالح" أكبر المعمرين السعوديين، ولكنه بالتأكيد واحداً منهم.

تزوج أبو صالح 7 نساء، وأنجب 11 من الأولاد (4 أولاد ذكور، و7 بنات) ولم يسافر إلا إلى اليمن وأبها وجيزان لنقل البضائع والمنتجات الزراعية. ولم يبق من جيله أحد.

ويقول الجد أبو صالح إنه حافظ صحته جيداً، وكان يعمل في نقل منتجات القرية إلى ما حولها، ويذكر أن أجرته كانت "ربع ريال للحمولة الواحدة"، وكان يقطع عشرات الكيلومترات خارج القرية ويعود مرة أخرى إلى القرية ولا يكمل نصف ريال في اليوم، بحسب صحيفة "سبق".

يقول أبو صالح: إنه عاصر زمن الملك المؤسس عبدالعزيز "رحمه الله"، ويتذكر القرية قديمًا ويقول: "كنا نعيش مع الإبل والغنم والبقر ولم نشاهد السيارات إلا حديثًا، وكانت القرية تعجّ بالأهالي ففي كل بيت بالقرية يوجد فيه من ثلاث إلى أربع أسر على الأقل".

ويوضح: "الحين، الخير واجد والحمد لله نحن نعيش الآن في نعمة لكن بلا بركة، وكانت البركة موجودة قديمًا، كانت الأسر متلاحمة، بينهم محبة، ورغم وجود الفقر لكن هناك تكافل في كل شيء "فالناس اتغيرت".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات